الامومة والطفولة

الطفل في عمر الشهرين ومراحل تطوره

الطفل في عمر الشهرين ومراحل تطوره

الطفل في عمر الشهرين

فلا شك أنك ارتباطك به سيتعمق مع مرور الوقت وكلما تنعمت بالكثير والكثير من ردود فعله المؤثرة على ما تقومين به تجاهه.

وفي هذا المقال، سوف نتحدث مع كل أم عن عدد من الأمور التي يتعين عليها معرفتها وملاحظتها عندما يكون الطفل في عمر الشهرين.

  • فيما يتعلق بحركة نمو الرضيع

يتعين على الأم أن تراقب نمو صغيرها، ومن أبرز الأمور الدالة على نموه هو اكتسابه مزيد من الوزن أثناء هذه المدة.

فعادة ما يزيد وزن الطفل بما يترواح بين 150 وحتى مائتي جرام أسبوعيًا، عندما يكون في الشهر الثاني من ولادته، وفي حال كان الطفل لا يكتسب الوزن بمعدل منتظم أسبوعيًا بحيث يكون وزنه في أسبوع ما أقل أو أكثر من أسبوع آخر، فذاك أمر طبيعي لا يجب أن يثير أية مخاوف لدى الأم.

وبجانب مراقبة وزن الطفل، يتعين على الأم مراقبة عوامل أخرى، مثل طول الطفل، وصحته بشكل مجمل، وتطوره فيما يتعلق بنظام النوم والطعام، وأيضًا محيط الدماغ. فكافة هذه الأمور يجب الاهتمام بها كما تهتم بالوزن الطفل المكتسب.

ويوصي المختصون بمتابعة وزن الطفل المكتسب خلال عدد من الأسابيع وليس أسبوعيًا.

  • فيما يتعلق بحركة تطور الطفل في عمر الشهرين

نستطيع التمييز بين أربعة مراحل لتطور الرضيع في عمر الشهرين، وهي كما يلي:

  • نمو الرضيع في سن ثمانية أسابيع من الولادة:

في هذه المرحلة، من المفترض أن يتجه اهتمام الطفل إلى الأشكال المركبة بدلًا عن الألوان القوية التي كانت تجذب اهتمامه من قبل، وخلال ذلك من الأفضل أن تتيحي له كور مناسبة ووسائد على هيئة حيوانات ولعب متنوعة حتى يستطيع أن يستكشفها ويتفاعل معها.

في هذا السن أيضًا، يكون الرضيع قادر على معرفة نبرة صوتك من بين أصوات مختلفة، كما أنه يلتفت نحو مصدر الصوت والضجيج.

لا تهملي الكلام مع صغيرك في هذه المرحلة، فهو وإن لم يتفاعل مع حديثك إلا أنه يهتم بمتابعة تعبيرات وجهك وحركتك.

  • نمو الرضيع في سن تسعة أسابيع من الولادة:

عندما يصل الطفل لهذا السن، نلاحظ أنه يريد أن يأخذ كافة ما يقع في طريقه إلى فمه مباشرة، وسيبدأ أولًا بأصابع يديه وأقدامه، كما أن الطفل سيقوم بإخراج اللعاب لأنه أكثر مما يمكنه أن يبلعه.

وعليك ملاحظة أن مرحلة سيلان لعاب الفم قد بدأت مبكرًا وقبل أن تبدأ أسنانه في الظهور بنحو 3 شهور كحد أدنى، بمعنى أن اللعاب السائل يرجع إلى قيامه بأخذ كل ما يقع بين يديه إلى فمه.

ويعتبر اللعاب مادة غنية بالبروتين الذي يحد من الأمراض، وعندما يسقط على ألعابه وأشيائه فهو يكون طبقة تقي طفلك من المرض.

من المفترض كذلك أن يتغير نظام نوم الطفل، فلن يصحو كل ساعتين، وإنما ستزيد المدة التي ينمها، حيث يجب أن تكون مدة استيقاظ الطفل عشر ساعات يتخللها 14 ساعة نوم موزعة على مرتين إلى أربع مرات.

يمكن أيضًا ملاحظة أن الطفل يحاول أن ينقلب على ظهره أو جانبه، حيث إن عضلات عنقه وذراعه لم تنمو بعد بشكل كامل، ومن ثم فلن يستطيع التدحرج إلا بعد مرور أربع أو خمس أسابيع أخرى.

رد الفعل الجديد هذا لصغيرك لا شك سيبهجك بشدة، فقط انتبهي دومًا على أن يتواجد أحد بجانبه على السرير.

  • نمو الرضيع في سن عشرة أسابيع من الولادة:

بالتأكيد لم يستطع طفلك أداء كافة التحركات السهلة، غير أنه لا شك قد استطاع تجاوز كافة الحركات العشوائية وغير المناسبة.

عليك أن تتيحي له مكان كافي ليفرد ذراعيه وساقه، يمكنك على سبيل المثال أن تتركيه فوق بطانية أو سجادة ليحصل على المزيد من حرية الحركة، فبهذه الطريقة تتطور قوته، كما ستساهم حركاته تلك في نمو عضلاته ودعمها.

في هذه المرحلة أيضًا، سيتمكن طفلك من الانقلاب على بطنه، وسيحاول دفع نفسه بساقه.

ابتسامة صغيرة ستبدأ في شق طريقها إلى وجهه عندما يقوم أحد ما بمداعبته والكلام معه، وهذا هو الوقت المناسب ليبدأ طفلك في معرفة الأشخاص، لاسيما أولئك الذين سيراهم بكثرة.

  • نمو الرضيع في سن أحد عشر أسبوعًا من الولادة:

هذا هو الوقت المثالي حتى يبدأ الطفل رحلة استكشاف الأشياء من حوله، ستلاحظين أنه يقع في غرام يده أولًا، ينظر لها كثيرًا ويدخلها إلى فمه ويلعق أصابعه، لحين وقوع غرض آخر بين يديه.

ليس عليك الخوف بشأن اهتمامه الكبير بأصابعه، فهو أمر طبيعي ومريح لصغيرك ولك كذلك.

أيضًا في هذه الفترة، سيتمكن الطفل من زيادة مدة رفع رأسه عما كان يفعل قبل ذلك، كما أنه سيستطيع أن يسندها بشكل أفضل عندما يجلس.

  • فيما يتعلق بصحة طفلك

الطفل في عمر الشهرين يكون قد بدأ مرحلة أخذ التطعيم، ومن ثم يجب عليك الانتباه للتاريخ جيدًا حتى لا تتجاوزيه، فالتطعيمات الأولية ضرورية جدا للطفل ولا ينبغي تفويتها بأي حال.

ويمكنه أخذ هذه التطعيمات إما في الجهات الصحية الحكومية المخصصة لذلك، أو من خلال الاستعانة بطبيب مختص ليتابع ذلك.

كراسة الصحة الشخصية الخاصة بطفلك تساعدك بشكل كبير في معرفة تاريخ أخذ التطعيمات، كما يمكنك أيضًا الاستعانة بهاتفك لتدوين ذلك.

عليك أيضًا متابعة وزن الطفل في عمر الشهرين بانتظام، والتوجه للطبيب فورًا في حال لاحظت أية أعراض غير طبيعية على الطفل.

لا تنسي أن تقومي بمنح طفلك كمية أكبر من اللبن الطبيعي أو الصناعي بحسب ما تعتمدين عليه في طعامه، فمعدته تكبر وتطلب المزيد، وتلبية جوعه ستساعد بالطبع في نومه بشكل منتظم ولمدة أطول من السابق قد تمتد حتى 6 ساعات، وهو ما يعني مزيد من الراحة للوالدين.

وعادة ما تكون مدة نوم الطفل في هذه المرحلة متراوحة بين 10 إلى 18 ساعة موزعة خلال اليوم، فبجانب ساعات نومه السابقة، سيزيد عليها من ساعة وحتى 3 ساعات إضافية.

إن التوقيت الأنسب لكي يأخذ طفلك قيلولة نهارية قد تكون بعد مرور من نصف إلى ساعة كاملة بعد إطعامه.

  • أمور يتعين على الآباء والأمهات الانتباه إليها مع أطفالهم الصغار:
  • التلامس الذي يحدث بين الطفل وأحد والديه أمر ضروري للغاية لصحة الطفل في الشهور الأولى من ولادته، قم بالتمسيد على جسد الطفل أو هزه برفق بينما تحمله.
  • الغناء للطفل أو استماعه للموسيقى الناعمة أو البيضاء أو صوت مكنسة الكهرباء قد يساعد في تهدئته.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم كل ما يخص الطفل في عمر الشهرين وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

السابق
جدول الأكل في الصيام المتقطع
التالي
معالم المملكة العربية السعودية بالصور .. أهم المعالم التاريخية في السعودية