امراض واضطرابات

الم راس المعدة وغثيان ما هي أسبابه وأعراضه

الم راس المعدة وغثيان ما هي أسبابه وأعراضه

الم راس المعدة وغثيان

يعد الم راس المعدة أحد الأسباب الشائعة لحدوث الغثيان المستمر، وتوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بهذه الآلام منها المزمن ومنها المؤقت وأهمها:

  • عسر الهضم: والذي يحدث عادة بعد تناول إحدى الوجبات الدسمة، أو كميات كبيرة من الطعام، مما يؤدي إلى إفراز كميات كبيرة من الأحماض الهضمية، والتي يمكن أن تسبب تهيج الجهاز الهضمي.
  • الحمل: عادة ما يتسبب الحمل في الشعور بالم راس المعدة، والذي ينتج عادةً عن ارتجاع الأحماض إلى المريء بسبب ضغط بطن حامل، كما تلعب التغيرات الهرمونية دورًا في ذلك.
  •  عدم تحمل اللاكتوز: حيث يؤدي عدم قدرة المعدة على تفكيك اللاكتوز إلى الشعور بآلام في راس المعدة، الغثيان والقيء، تقلصات وانتفاخ البطن والإسهال.
  • القرحة الهضمية: الناجمة عن تلف بطانة المعدة أو الأمعاء الدقيقة، والتي تؤدي إلى ظهور العديد من الأعراض مثل: الم راس المعدة والغثيان واضطرابات النوم.
  • مشاكل في المرارة: يمكن أن تتسبب بعض أمراض ومشاكل المرارة مثل حصوات المرارة في الشعور بالم راس المعدة، وانتفاخ البطن، اليرقان وفقدان الشهية.
  • فتق الحجاب الحاجز: والذي يحدث عندما تدفع المعدة لأعلى قليلاً من خلال فتحة المريء نحو الحجاب الحاجز. عادة لا يصاحب هذه الحالة أعراض ولكن ممكن أن تسبب الم في راس المعدة وتجشؤًا شديدًا والتهاب الحلق.
  • التهاب المريء: والذي ينجم عن ارتجاع حمض المعدة والحساسية والالتهابات والتهيج الناجم عن بعض الادوية، مما يؤدي إلى ظهور أعراض مثل حرقة المعدة وصعوبة البلع.
  • التهاب المعدة: والذي ينجم عن عدوى بكتيرية أو اضطراب مناعي أو تعرض المعدة لضرر مستمر، مما يؤدي إلى الشعور بألم راس المعدة والغثيان.
  • الإجهاد النفسي والتوتر: تؤدي العادات السيئة مثل التدخين وتناول المشروبات الكحولية التي يتبعها الأشخاص أثناء اضطراباتهم النفسية إلى الإضرار بصحة المعدة.
  • الارتجاع المعدي المريئي: والذي يحدث عادة عندما تتراكم العصارة الهضمية في المريء، مما يتسبب في الشعور بآلام وحرقة في راس المعدة.
  • مريء باريت: والتي تتحول فيه أنسجة بطانة المريء إلى أنسجة مشابهة لبطانة الأمعاء وتتطلب مراقبة طبية منتظمة؛ حيث يمكن أن تؤدي إلى سرطان المريء.
  • سرطان البنكرياس: خاصة عندما يرتبط بفقدان الوزن الشديد والأعراض المبكرة لمرض السكري.
  • سرطان المعدة: خاصة عند الرجال فوق سن 55 سنة، وفي الحالات المتقدمة، يكون مصحوبًا بفقدان الوزن والقيء وتضخم الكبد وصعوبة البلع.
  • التهاب البنكرياس المزمن: حيث ينتقل الألم إلى الظهر وعادة ما يكون مصحوبًا بالتقيؤ وزيادة معدل ضربات القلب واليرقان.
  • المغص الكلوي: والذي يبدأ في أحد الكليتين أو كليهما ليمتد فوق منطقة العانة، كما يمكن أن ينتشر الألم إلى بعض الأماكن الأخرى.
  • انسداد معوي: والذي عادة ما يكون مصحوب بمغص شديد وانتفاخ في البطن.
  • متلازمة القولون العصبي: حيث يستمر الألم 6 أشهر على الأقل، بالإضافة إلى انتفاخ البطن والتغيرات في إخراج الشخص المصاب.
  • الألم المنقول: قد يظهر ألم المعدة كامتداد للألم أثناء النوبة القلبية أو إصابة النخاع الشوكي.

أسباب خطيرة لحدوث الم راس المعدة

بالإضافة إلى الأسباب التي تم ذكرها، يمكن أن تتسبب المشاكل الطبية المهددة للحياة الأخرى في حدوث الام راس المعدة مثل:

  • التهاب الصفاق: الذي يتميز بوجود ألم حاد في المعدة يزداد مع السعال واللمس.
  •  تمزق الأوعي الدموي الأبهري: حيث يمتد الألم إلى الظهر والعانة، كما يمكن الشعور بانتفاخ البطن المنقبض مع ضربات القلب.

أعراض الم راس المعدة

تختلف الأعراض المرتبطة بآلام راس المعدة حسب سببها، وقد يظهر ألم طبيعي محتمل ولا يتطلب تدخلًا طبيًا، وأحيانًا قد يتطلب فحصًا طبيًا على الفور، والأعراض الأكثر شيوعًا هي:

  • جفاف في الحلق.
  • إحساس بالحرقة في الجزء العلوي من البطن أو الصدر.
  •  الإمساك أو الإسهال.
  •  الشعور بالدوار مع القيء العرضي.
  • فقدان الشهية وفقدان الوزن والشعور بالشبع فور تناول الطعام.
  • زيادة الألم عند الحركة أو الشعور بالراحة عند اتخاذ أوضاع معينة.
  •  آلام شديدة في المعدة، خاصة في الجزء العلوي. مصاحبًا لانتفاخ البطن وكثرة إخراج الريح والتجشؤ.
  • الشعور بالألم عند تناول الطعام أو الشعور بالراحة عندما تبدأ الأمعاء في الحركة.

أعراض الم راس المعدة التي تتطلب فحصًا طبيًا

هناك بعض الأعراض الخطيرة التي يجب على المريض استشارة الطبيب مباشرة عند الشعور بها، بما في ذلك ما يلي:

  • ارتفاع درجة الحرارة الجسم وزيادة التعرق، وهذه العلامات الفسيولوجية تمثل دليل على وجود مشكلة بالجسم وأن الجهاز المناعي يقاومها.
  • استمرار القيء والإسهال أكثر من 24 ساعة عند البالغين.
  • الإحساس بضغط شديد في الصدر.
  • وجود دم في البراز أو دم مصاحب للسعال.
  •  صعوبة التنفس أو البلع.
  •  الشعور بالتعب الشديد ونقص الإدراك والانتباه.

تشخيص الم راس المعدة

يسمح التشخيص الدقيق بتحديد السبب الرئيسي لألم راس المعدة، لذلك يجب إجراء العديد من الفحوصات المخبرية والإشعاعية والسريرية؛ لتحديد السبب الحقيقي للألم وتتمثل أهم الفحوصات فيما يلي:

  • تسجيل التاريخ المرضي للمريض.
  • الفحص السريري، الذي يعد من أفضل الطرق لتشخيص آلام البطن، عن طريق اللمس والضغط على مناطق معينة، وسماع صوت البطن.
  • فحص الدم الذي يشمل ما يلي:
    •  فحص الدم الكامل للتحقق من وجود التهاب.
    •  فحص وظائف الكبد: للتأكد من قيامه بعمله بفعالية، أو إذا كان الشخص يشرب الكحول أو يتناول أدوية ضارة للكبد.
    • تحليل البول: للكشف عن وجود أي التهابات أو دم، بسبب التهابات المسالك البولية والحالب والمثانة التي تؤدي إلى حدوث الم راس المعدة.
    • فحص وظائف المعدة والإنزيمات التي يفرزها البنكرياس، مثل الأميليز؛ يساهم في الكشف عن التهاب البنكرياس.
    • تحليل البراز.
  •  إجراءات التصوير، مثل:
    • التصوير المقطعي المحوسب.
    •  التصوير بالرنين المغناطيسي.
    •  التنظير العلوي أو السفلي.
    •  تصوير الجهاز البولي بالأشعة السينية
    • التصوير بالموجات فوق الصوتية.

علاج الم راس المعدة

من الصعب تجاهل الم المعدة حيث أنه يسبب عدم الراحة عند أداء مهام معينة، لذلك فيما يلي بعض الطرق التي قد تخفف من هذه الأعراض:

  • تجنب النوم أو قلة الحركة بعد تناول الطعام.
  • تجنب تناول المشروبات الغازية.
  • الابتعاد عن تناول بعض الأدوية التي يمكن أن تسبب حرقة في المعدة.
  • عدم تناول وجبات كبيرة من الطعام قبل النوم مباشرة.
  • مضغ الطعام جيدًا.
  • تجنب تناول الأطعمة المقلية والحارة.
  • شرب الكثير من الماء.
  • الجلوس أثناء تناول الطعام وعدم التحرك فجأة.
  • التوقف عن التدخين.
  • مضغ علكة خالية من السكر بعد الوجبات.
  • حاول رفع رأسك بوسادة أثناء النوم.

علاجات طبيعية لالم راس المعدة والغثيان

توجد بعض العلاجات الطبيعية التي يمكن استخدامها لتقليل الشعور بآلام المعدة مثل:

  • النعناع: قم بإضافة أوراق النعناع المجفف إلى كوب من الماء المغلي واتركه لمدة 30 دقيقة، ثم اشربه.
  • الزنجبيل: أضف ملعقة صغيرة من الزنجبيل لكوب من الماء المغلي لبضع دقائق، ثم اشربه.
  • البابونج: قم بشرب كوب من البابونج المغلي قبل الذهاب إلى النوم.
  • صودا الخبز: أضف ملعقة من صودا الخبز إلى كوب من الماء واشربه.
  • القرنفل: أضف بضع من قطرات زيت الزنجبيل إلى كوب من الماء واشربه.
  • بذور الشمر: يمكن مضغ بذور الشمر لتقليل إنتاج الأحماض المعدية أو غليها لمدة 10 دقائق وإضافة العسل إليها ثم شربها.
  • عصير الملفوف: قم بطن الملفوف مع ثمرة جزر واشرب هذا الخليط على الريق صباحًا.
  • اللوز: حيث يحمي تناول اللوز مباشرة بعد الوجبات من الإصابة بحرقة المعدة.
  • الحليب: قم بشرب كوب من الحليب البارد.
  • الصبار: قم بشرب كوب من عصير الصبار قبل تناول الوجبات ب20 دقيقة.

لقد تعرفنا في هذا المقال على أسباب الم راس المعدة وغثيان، وأسباب خطيرة لحدوث الم راس المعدة، وأعراض الم راس المعدة الطبيعية، وأعراض الم راس المعدة التي تتطلب فحصًا طبيًا، وتشخيص الم راس المعدة، وعلاجات طبيعية لالم راس المعدة والغثيان.

السابق
هل يعتبرالقولون العصبي مرض نفسي؟
التالي
السعرات الحرارية في البيض المقلي بزيت الزيتون