الوزن المثالي

بعد استئصال المرارة هل يزيد الوزن وما هو أسباب ذلك

بعد استئصال المرارة هل يزيد الوزن وما هو أسباب ذلك

بعد استئصال المرارة هل يزيد الوزن سؤال نُجيب عليه عبر موقعنا اليوم حيث يتساءل معظم المرضى بعد إجراء عملية استئصال المرارة سؤال هام للغاية وهو بعد استئصال المرارة هل يزداد الوزن بشكل كبير؟ حتى يتم اتباع نظام غذائي مناسب لهم، حيث تعد العصارة الصفراوية “المرارة” هي جزء أساسي ومهم في الجهاز الهضمي وتكمن أهميتها في إفراز هذه العصارة على تفتيت الدهون وإذابتها من أجل الاستفادة بالأحماض الموجودة بداخلها وأيضاَ الفيتامينات منها فيتامين A, D, E, K، وخاصةً بعد تناول كمية كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون.

بعد استئصال المرارة هل يزيد الوزن

وفي ظل تزايد الألم الناتج عن إصابة المرارة بالعديد من الأمراض مثل التهاب المرارة، أو حصى المرارة أو انسدادها، ورغبة المريض في استئصالها والتخلص من هذا الألم الشديد، يبدأ المريض في البحث عن إجابة واضحة ماذا بعد استئصال المرارة هل يزيد الوزن؟ لذلك سوف نوضح عبر السطور التالية عن كل ما تريد أن تعرفه بخصوص استئصال المرارة.

علاقة استئصال المرارة بالوزن

يظن البعض أن استئصال المرارة ينقص الوزن أو ينحفه ولكن على العكس تماماً فإن القيام بعملية استئصال المرارة يساعد بشكل كبير على زيادة الوزن، ويرجع السبب على أن المريض يتبع نظام غذائي معين يخلو من الدهون بأنواعها، لأنها تسبب مغص وآلام في البطن والميل للغثيان والقيء، وبعد قيام المريض بعمل استئصال المرارة يبدأ في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة من الدهون، مما يساهم على اكتساب عدة كيلو جرامات من الدهون.

كما أكدت الأبحاث والدراسات على نتائج استئصال المرارة بأن حوالي87٪ من الرجال الذين قاموا باستئصال المرارة زادت أوزانهم بشكل ملحوظ أما بالنسبة للسيدات فزادت النسبة إلى حوالي 68٪.

وبذلك ينصح الأطباء بضرورة الاهتمام بالتغذية السليمة واتباع العديد من النصائح الغذائية لتجنب زيادة الوزن عقب استئصال المرارة.

رجيم بعد استئصال المرارة

يعتقد الكثيرون بوجود رجيم يمكن اتباعه بعد استئصال المرارة ولكنه لا يعتبر رجيم بالمعنى المفهوم، فهو عبارة عن اتباع نظام غذائي صحي بإرشادات ونصائح من الطبيب المختص، حتى يساعد المريض على التعافي بسرعة دون حدوث زيادة في الوزن، ومن أهم هذه النصائح والإرشادات:

  • تجنب الدهون الزائدة في الوجبات: كما ذكرنا سابقاً أن المرارة تعمل على تفتيت الدهون ومنع تكونها بشكلها الأساسي داخل الجسم، ولكن ذلك لا يعني التوقف تماماً عن تناول أي دهون، لأن الجسم يحتاج إلى الأحماض والفيتامينات الموجودة في هذه الدهون بنسب معينة، ومن خلال ذلك يمكن للمريض أن يتناول الدهون الصحية والسليمة ولكن بكميات قليلة مثل زيت الزيتون، والصويا، كما يمكنك تناول المكسرات حيث تحتوي على مجموعة من الدهون المناسبة وتجنب الدهون المعقدة والمدرجة مثل الزبدة.
  • التغذية السليمة: يجب قبل البدء في اتباع نظام غذائي صحي وسليم التأكد من أن جسمك لا يعاني من مشاكل سوء التغذية أو نقص في أحد العناصر والفيتامينات الأساسية التي يحتاج إليها الجسم والتي من الممكن أن تسبب إعاقة وصعوبة في إنقاص الوزن بشكل مثالي مثل فيتامين D، كما يجب متابعة ذلك مع طبيب تغذية مختص.
  • السعرات الحرارية: بعد استئصال المرارة يجب على المريض أن ينتبه لعدد السعرات الحرارية التي يتناولها وخاصة الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية بجانب عدم احتوائها على مواد غذائية مفيدة، كما أنها تعمل على تقليل مستوى بعض الفيتامينات المفيدة في الجسم مثل الكروم والماغنسيوم وتتمثل هذه السعرات في النشويات، والسكريات المكررة، ومن الممكن استبدالها بمجموعة من الكربوهيدرات المعقدة مثل الشوفان، البرغل، الفريك وغيرها.
  • مصادر الألياف المتنوعة: من المعروف أن تناول الأغذية المتنوعة والأطعمة التي تحتوي على ألياف عالية تعطي إحساس بالشبع وتساعد على امتلاء المعدة، مما يساعد المريض على التقليل من تناول السعرات الحرارية الغير مفيدة، كما تعمل هذه الألياف على تحسين عملية الهضم وحركة الأمعاء.
  • اختيار نظام غذائي أو حمية غذائية مناسبة لحالتك الصحية: يجب اتباع نظام غذائي صحي وسليم من خلال المتابعة المستمرة مع طبيب التغذية المعالج، كي يساعدك في اختيار نظام غذائي صحي، ومعرفة عدد السعرات الحرارية التي قد يحتاج إليها جسمك وعدد الوجبات التي يجب تناولها من أجل خسارة الوزن.
  • تناول كمية مياه كافية: يجب تناول كميات مناسبة من المياه خلال اليوم الواحد، أي ما يعادل شرب لترين من المياه، حيث يساعد الماء على إتمام جميع العمليات الحيوية في الجسم، وأيضاً يسهل عملية الهضم وامتلاء المعدة.
  • ممارسة الرياضة: يجب إلحاق النظام الغذائي السليم ببعض الأنشطة الرياضية مثل المشي، ممارسة الجري، أو نط الحبل، كي يساعد الجسم على تنشيط الدورة الدموية والتخلص من الدهون بطريقة سريعة، ويفضل ممارسة أي نوع من هذه الأنشطة الرياضية لمدة لا تقل عن 30 دقيقة يومياً، ولكن يفضل استشارة الطبيب المختص حتى لا تتأثر العملية الجراحية بهذا الأداء.
  • تناول مصادر الفيتامينات المفيدة: يفضل تناول بعض العناصر والفيتامينات اللازمة حتى يساعد الجسم على تعويض النقص الذي يعاني منه بسبب استئصال المرارة ومن هذه الفيتامينات:
  • الماغنسيوم: يساعد الجسم على تحسين عملية الهضم، وحركة الأمعاء ومن أهم مصادر الماغنسيوم هي اللحوم، الألبان والمكسرات وأيضاً المأكولات البحرية.
  • التورين: يساعد التورين على إتمام عملية الهضم بصورة صحية وسليمة ويوجد في البيض، الألبان، اللحوم وأيضاً المأكولات البحرية.

الزنجبيل بعد استئصال المرارة

يحتوي الزنجبيل على العديد من الفوائد الطبيعية، من أهمها:

  • يعمل كمطهر طبيعي.
  • مضاد حيوي.
  • ينشط الدورة الدموية.
  • يعزز من عمل الغدد الموجودة في الجسم.

الزنجبيل وحصوات المرارة

على الرغم من أن تناول شاي الزنجبيل له فوائد مفيدة إلا أن تناوله أثناء ًوجود حصوات في المرارة يعد من الأمور الأكثر خطورة وذلك بسبب احتمالية تحرك الحصوات وخاصة الحصوات الصغيرة، وانزلاقها داخل القناة الصفراوية مسببة العديد من المشاكل، لذا لا يفضل تناول الزنجبيل في ظل وجود حصوات في المرارة ويفضل التخلص منها عن طريق جراحة المناظير.

الزنجبيل واستئصال المرارة

يحرص مرضى المرارة على معرفة فوائد الزنجبيل بعد استئصال المرارة، حيث أوضح الأطباء أن تناول الزنجبيل بعد استئصال المرارة له فوائد متعددة من أهمها:

  • يعمل الزنجبيل على تنشيط الكبد من أجل إفراز العصارة الصفراوية ومساعدته على تكسير وإذابة الدهون وخاصة بعد ازالة كيس المرارة.
  • يساعد على التخفيف من انتفاخ المعدة، ولكن يفضل استخدام الزنجبيل بشكل معتدل وعدم الإفراط في تناول الزنجبيل بكميات كبيرة حتى لا تسبب أي ضرر عليك.

فوائد استئصال المرارة

عملية استئصال المرارة من العمليات الأكثر شيوعاً بين العمليات الجراحية في الجهاز الهضمي، فهي لا تشكل خطورة على المريض، وذلك لسهولتها فقد أصبح التخلص من المرارة عن طريق إجراء فتح عادي أو من خلال المناظير، كما يمكن للمريض الخروج في نفس يوم العملية.

وقد أوضح الأطباء أن في حالة وجود مشاكل صحية في المرارة مثل الحصوات أو الانسداد أو التهاب، فيجب أن يتخلص منها المريض بشكل سريع لأنها قد تشكل بعض المشاكل الخطيرة على الجسم والتخلص منها له العديد من الفوائد أهمها:

  • عدم إصابة بالالتهاب للأعضاء القريبة منها مثل الأمعاء، الكبد، وأيضاً القناة المرارة.
  • حماية الجسم من تسرب بعض العصارة الصفراوية بداخله.
  • الوقاية من النزيف، وحماية الجسم من التعرض لخطر الإصابة بالالتهاب الرئوي أو الإصابة بالجلطات الدموية.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم بعد استئصال المرارة هل يزيد الوزن للتعرف على المزيد من المعلومات عليك التواصل معنا من خلال ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالرد عليكم في الحال.

السابق
علاج انسداد الانف من جهة واحدة وأسبابها
التالي
فوائد زيت السمسم للصدر والفوائد العامة لزيت السمسم