امراض واضطرابات

تضخم الكبد والطحال و أسباب تضخم الكبد والطحال عند الأطفال

تضخم الكبد والطحال و أسباب تضخم الكبد والطحال عند الأطفال

تضخم الكبد والطحال يعد تضخم الكبد والطحال بأنه مرض يتجاوز فيه حجمهما عن الحجم الطبيعي للإنسان، حيث يخلص الكبد جسم الإنسان من السموم والميكروبات، وينظم مستوى السكر في دمه، ويصنع الطحال خلايا وكرات الدم الحمراء التي تعرف بأنها مخزن أساسي للدم وتنقيته، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقعنا.

أسباب تضخم الكبد والطحال

  • وجود فيروس مثل مرض وحيدات النواة الإنتانية.
  • الإصابة بعدوى بسبب بعض الأدوية الضارة أو السموم المدمرة لخلايا الدم والتعرض لالتهاب الكبد والطحال.
  • الإصابة بالعدوى الجرثومية مثل مرض السل، حمي التيفوئيد والحمى المالطية.
  • انسداد الأوردة الدموية للكبد وبسبب النمو غير المعتاد والطبيعي للإنسان.
  • الإصابة بالطفيليات مثل البلهارسيا والملاريا التي ينتج عنها تضخم في الكبد والطحال.
  • ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم والإفراط في شرب الكحول.
  • الإصابة بمرض السكري وارتفاع معدل السكر في الدم.
  • الإصابة لإصابة بأمراض مختلفة مثل التهاب الكبد ومرض دائم ومزمن في الكبد.
  • تعاطي المخدرات وتناول أدوية زيادة الوزن.
  • الإصابة بمرض السرطان، عدوى الإيدز وفقر في عدد كرات الدم والذئبة الحمراء.
  • سرطانات الدم مثل سرطان الدم والأورام النخاعية، والأورام اللمفاوية، مثل مرض هودجكن.
  • اضطرابات الأيض، مثل داء غوشيه ومرض نيمان بيك.
  • الضغط على الأوردة في الطحال أو الكبد وتجلط الدم في الأوردة.

 أعراض تضخم الكبد والطحال

  • تغير لون البول إلى البني وتحول لون البراز عن اللون المعتاد.
  • ارتفاع حجم البطن وارتفاع درجة حرارة الإنسان.
  • الشعور بالحكة وتغيير لون في الجلد، وتحول لون العين إلى اللون الأصفر.
  • الشعور بالغثيان والألم خاصاً في المنطقة اليمنى من البطن تعب بدون مبرر وسبب.
  • الشعور بالألم في الجزء العلوي الأيسر للبطن وربما ينتقل إلى كتف الإنسان الأيسر.
  • الشعور بامتلاء في المعدة دون تناول الغذاء أو بعد تناول كمية قليلة فقط من الطعام بسبب ضغط الطحال المتورم على المعدة.
  • بسبب الأنيميا لوجود فقر في الدم والشعور بالإرهاق والجهد المستمر.

 أسباب تضخم الكبد والطحال عند الأطفال

  • ارتفاع معدل الشحوم في دم الطفل وإصابته بأمراض الاستقلاب وتقلب الجينات الوراثية.
  • التعرض للأورام والخراج والتهابات فيروسية.
  • التغير في تركيبات الهيموجلوبين الأساسية لنقل الأكسجين في أنحاء الجسم.
  • التعرض لمرض الثلاسيما الوراثي الناتج عن ترسب المواد النشوية في الطحال والكبد.
  • الإصابة بمرض الجوشر الناتج عن ترسب الخلايا الورمية مثل الخلايا الخبيثة في أمراض لوكيميا الدم.
  • وتعتبر أكثر أسباب تضخم الكبد والطحال هي الإصابة بالالتهابات في الكبد والطحال.
  • تكتل الدهون على جدران أوردة الكبد المسببة في انسدادها.
  • وجود ورم يكبر بشكل غير طبيعي في الكبد ويمتد إلى خارج الكبد.
  • التغير في صبغة الدم وهي الهيموجلوبين الذي ينقل الدم إلى أنحاء الجسم، ويدعى مرض السلاسيما.
  • صعوبة قدرة الكبد على تخلصه من سموم الجسم بعد عملية الهضم.
  • وجود صعوبة في التمثيل الغذائي للأطفال المؤدي لمرض الجلاكتوزيميا وهو الحساسية من حليب اللاكتوز.
  • قلة المناعة عند الطفل مما يعرضه للعدوى بالأمراض التي تؤذي قدرته المناعية.

طرق علاج تضخم الكبد والطحال

  • زيارة الطبيب في حالة الشعور بألم في الجزء العلوي الأيسر من البطن، إذا كان الألم شديدًا أو يزداد الألم عند أخذ نفس عميق.
  • زيارة الطبيب لمعرفة طرق علاج تضخم الطحال والكبد بشكل أساسي والسبب الأساسي وراء تضخمه.
  • التدخل الجراحي للمريض في حالة أن يكون الشخص يعاني من تورم وتضخم في الطحال بدون أعراض أو أسباب ظاهرة.
  • مراقبة ما يحدث ومراجعة الطبيب لإعادة النظر على المريض إذا وجد أعراض جديدة.
  • وبالضرورة في حالة تضخم الطحال أو مضاعفات كبيرة يجب الاستئصال الجراحي للطحال المتضخم.
  • إزالة الطحال دراسة كبيرة وعميقة له جوانب إيجابية وأضرار مترتبة وأنه يمكن أن يعيش دون طحال، ولكن أحياناً يصيب بالتهابات خطيرة ومهددة لحياته بعد إزالة طحاله.
  • العلاج الإشعاعي حيث يساعد على تقليص وتقليل حجم الطحال ويعد الإشعاع من أفضل وأحسن طرق علاج الطحال الفعالة.
  • اللقاح اللازم قبل عملية إزالة الطحال ومنها المكورات الرئوية، التي تحمي المريض من مرض التهاب الرئة وفي الدم، العظام والمفاصل.
  • أخذ لقاح المكورات الرئوية كل خمس سنوات بعد عملية إزالة الطحال.
  • تناول البنسلين والمضاد الحيوي بعد العملية في الوقت الممكن فيه حدوث أي عدوى للمريض.
  • الذهاب لأقرب مركز طبي في حالة ظهور الحمي بسبب ظهور التهاب.
  • عدم السفر والذهاب إلى دول العالم التي يوجد فيها الأمراض مثل مرض الملاريا.
  • علاج المريض منزلياً حيث لا يوجد علاج طبيعي للطحال المتورم.
  • على المريض الابتعاد عن ممارسة الألعاب البدنية والرياضية مثل كرة القدم وكرة السلة.
  • سؤال المريض للطبيب عن ممارسة أي رياضة فإن يجب اختيار الطريقة المناسبة للرياضة لعدم حدوث تمزق أو تلف في الطحال.
  • الالتزام بمقاييس السلامة في وقت القيادة مثل ارتداء حزام الأمان لحماية المريض من ضربات البطن في حالة التعرض لحادث سير وعدم إلحاق الضرر بالطحال.
  • التأكد من أخذ اللقاح بين الوقت والآخر لأن المريض يصبح أكثر تعرضاً للإصابة بالعدوى.
  • تلقي لقاح الأنفلونزا كل سنة والسعال الديكي كل 10 سنوات.

الأمراض التي تصيب الكبد والطحال

  • تمزق في الطحال قد يسبب نزيف داخلي خطير ويصبح أكثر تعرضاً للإصابة بالتمزق والتلف، وقد لا يظهر هذا التمزق إلا بعدها بأسابيع.
  • تضخم في الطحال بسبب مرض الكبد أو فيروس نتيجة سرطان الدم.
  • انخفاض معدل الصفائح الدموية في الطحال المتورم الذي يخزن كميات كثيرة من الصفائح الدموية، وهذا يسبب في تواجد عدد ضئيل منها في مجرى الدم.
  • مرض الكريات المنجلية وهو فقر في دم الإنسان الذي يسبب في إتلاف أعضاء عديدة ويمنع الدم من التدفقات في الأوعية الدموية.
  • الطفيليات والفيروسات التي تصيب الكبد وتسبب التهابًا يؤذي وظائف الكبد.
  • تنتشر الفيروسات والطفيليات المسببة لتضخم الكبد من خلال المني أو الدم، أو المياه الملوثة، أو التواصل بشخص مصاب عن قرب.
  • أكثر أمراض الكبد المعروفة هي فيروسات الالتهاب الكبدي مثل فيروس التهاب الكبد بي وفيروس التهاب الكبد سي.
  • يمكن أن تسبب الأمراض التي تهاجم جهاز المناعة وأجزاء الجسم مثل المناعة الذاتية في الكبد، التهاب الكبد المناعي الذاتي، التشمع الصفراوي الأولي والتهاب الأقنية الصفراوية المصلب الأولي.
  • عوامل الوراثة يمكن أن تتسبب الوراثة جين شاذ واحد من أحد الوالدين أو كلاهما وتراكم مواد مختلفة في الكبد تسبب في تلف الكبد.
  • ومن الأمراض الوراثية داء ترسب الأصبغة الدموية، داء ويلسون، نقص مضاد التربسين ألفا1 والسرطان وغيره من الناميات.
  • تتضمن الناميات على سرطان الكبد، سرطان القناة الصفراوية والورم الغدي الكبدي.
  • ويوجد أسباب شائعة لمرض الكبد وهي إدمان الكحول، تراكم الدهون على الكبد، مرض الكبد الدهني.
  • بعض الأدوية التي تصرف دون وصفة طبية وبعض المركبات العشبية.

عوامل الخطر المؤدية إلى تضخم الكبد

  • شرب الكحول بكثرة، زيادة الوزن والسمنة.
  • ارتفاع معدل السكر في الدم، داء السكري من النوع الثاني.
  • الوشم وثقوب الجسم، حقن المخدرات بإبر ملوثة.
  • التعرض لنقل الدم من أشخاص آخرين والجماع غير الآمن.
  • التعرض لمواد كيميائية، وجود تاريخ عائلي بأمراض الكبد.

الوقاية من أمراض تضخم الكبد

  • احصل على التطعيمات اللازمة لالتهاب الكبد إذا كنت أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الكبد فتحدث مع طبيبك للحصول على لقاحات الكبد A وB.
  • تناول الأدوية التي تصرف بوصفة طبية ودون وصفة طبية فقط للضرورة وبالجرعات المطلوبة.
  • عدم تناول الأدوية مع المشروبات التي بها كحول.
  • تحدث مع الطبيب للسؤال قبل تناول المكملات العشبية التي تصرف بوصفة طبية أو المتاحة دون وصفة طبية.
  • عدم التعرض لملامسة دم الأشخاص الآخرين.
  • الحذر قبل وخز الإبر في الجسم لعدم التعرض عن طريق الخطأ لوخز الإبر.
  • حافظ على نظافة الغذاء وغسيل اليد جيدا قبل تحضير الطعام.
  • إذا كنت مسافرًا إلى بلد نامية فاستخدم المياه المعدنية المعبأة في زجاجات للشرب.
  • كن حذرًا في استخدام بخاخات الإيروسول واحرص على استخدام المنتجات في مكان فيه تهوية وارتداء كمامة وقت رش المبيدات الحشرية والمواد الكيميائية الأخرى.
  • كن حذراً واحمي جلدك عند استخدام المبيدات الحشرية، أحرص على ارتداء ملابس بأكمام طويلة وقبعة وكمامة حتى لا يمتص جسمك المواد الكيميائية.
  • حافظ على الوزن الصحي لأن السّمنة تساعد في الإصابة بمرض الكبد الدهني غير الكحولي.

وفي السابق نكون قد وضحنا أسباب تضخم الكبد والطحال والأعراض التابعة لهذا التضخم، حيث يعد مرض من الأمراض الشائعة التي قد تصيب الإنسان، وله العديد من التأثيرات السلبية على الإنسان.

السابق
الم الراس عند الأطفال وعوامل الإصابة بالصداع عند الأطفال
التالي
اهم انجازات الملك سلمان باختصار الداخلية والخارجية