التغذية

عدد السعرات الحرارية في الكابوريا حسب حجمها وقيمتها الغذائية

عدد السعرات الحرارية في الكابوريا حسب حجمها وقيمتها الغذائية

السعرات الحرارية في الكابوريا لا غنى عنها للجسد، فتمتلك الكابوريا شكلًا يميزها عن غيرها من الكائنات البحرية، فهي تنتمي لفصيلة مفصليات الأرجل التي تمتاز بقصر القدم، تعيش الكابوريا في محيطات مائية كثيرة حول العالم لكن البيئة المفضلة لها هي البيئة الغير مالحة، تنتمي الكابوريا لأحد الأنواع البحرية يسمى السلطعون و له سلالات كثيرة منه ما يأكله البشر مثل الكابوريا و سلالات أخرى برية و برمائية.

على عكس الطبيعي لا يتفق الذكر والأنثى في جميع نواحيهم الفسيولوجية، فيتميز الذكر أن له مخلبًا كبيرًا و بطنًا ضيقة مثلثة، بينما أن شكل الأنثى تكون ذات شكل مستدير و واسع بما يتناسب لاحتضان صغارها أثناء فترة الحمل ما بعدها.

تتغذى الكابوريا على الكائنات الدقيقة اللافقارية، كما أنها تتغذى على نباتات معينة و بقايا كائنات عضوية بالإضافة إلى الجمبري وغيره من القشريات المماثلة و الأسماك صغيرة الحجم.

السعرات الحرارة في الكابوريا

عدد السعرات الحرارية في الكابوريا يجعلها من أهم الكائنات البحرية، حيث أن عدد السعرات الحرارية في الكابوريا الواحدة التي تزن 200 جرام هو 194 سعر حراري، بينما كمية الطاقة في الكيلو الواحد للكابوريا هو 970 سعر حراري، بينما الطاقة الحرارية لأصابع الكابوريا لكل 100 جرام بها هو 93 كالوري.

تختلف عدد السعرات الحرارية للكابوريا النيئة عن عدد السعرات الحرارية للكابوريا المشوية حيث عدد السعرات الحرارية للكابوريا المشوية بوزن 100 جرام هو 97 سعر حراري وهو العدد نفسه الذي تحتويه الكابوريا المسلوقة، لكن الطاقة الحرارية في الحبة المقلية الواحدة بوزن 100 جرام تقدر بـ217 سعر حراري.

أما عن سعرات الساندويتش الفينو بوزن 50 جرام لرغيف العيش الفارغ تقدر بـ258 كالوري، بينما عدد الكالوري الخاص بكريب واحد منها يقدر ب710 كالوري، تتميز الكابوريا أيضا بأنها من الأطعمة قليلة الدسم خاصة حين تكون مشوية أو مسلوقة، أما حين تكون مقلية ومضاف إليها زيوت هكذا تكون دسمة ذات طاقة حرارية مرتفعة.

الفوائد الصحية للكابوريا

تمتاز الكابوريا بفوائد صحية عديدة وذلك لأنها من المأكولات البحرية التي تحتوي أجسادها ما يلزم لإمداد البشر بالطاقة، من معادن وفيتامينات هامة للجسم و بتركيزات كبيرة وهو ما يجعلها شيئًا محببًا في حياة الإنسان النمطية ولا ضرر للجسد من تناولها بين الحين والآخر.

تقوم الكابوريا بتقوية الأسنان والعظام لأنها تحتوي على معادن الكالسيوم و الماغنسيوم اللذان يحتاجهما الإنسان بمختلف المراحل العمرية.

الكابوريا تقوي النظر أيضًا و تحمي الإنسان من أمراض سرطانية مختلفة؛ لأنها تحتوي على فيتامين أ وعدد من مضادات الأكسدة القوية التي يحتاجها جسد الإنسان بصورة يومية.

ما يميز الكابوريا أيضًا أنها مفيدة جدًا لمرضى السكر، حيث أن لديهم مقاومة الأنسولين و الكروميوم ضروري جدًا لهم وبما يعرف بالتمثيل أو الأيض الغذائي للسكر بالدم، فيساعد على امتصاصه والتقليل من نسبته فيقلل من معدلات السكر كما يقي الأصحاء من الإصابة بمرض السكر

تقوم الكابوريا بتنظيم و تحسين مستويات الكوليسترول في الدم خاصة الكوليسترول الضار، مما يعمل على تنظيم نسبته بالمعدل الطبيعي.

أحد أهم الفوائد الخاصة بالكابوريا أنها مقوية للقلب وصحة الشرايين والأوعية الدموية، فيحتاجها بشدة مرضى القلب والأصحاء لوقايتهم من المرض.

تساعد الكابوريا في تقوية الذاكرة وتحسين التركيز والنشاط الذهني فيمكن تناولها قبل الاختبارات الدراسية والتمارين الرياضية وغيرهما من الأنشطة التي تحتاج مجهود بدني وجسدي عالي.

السعرات الحرارية في الكابوريا تساعد في تنظيم مهام الجسد بشكل صحيح مضبوط، فتعمل على تقوية العضلات.

فوائد الكابوريا للحوامل

السعرات الحرارية في الكابوريا تساعد الحوامل في تقوية المناعة وإمداد المرأة الحامل بالبروتينات اللازمة لتعويض النقص أثناء فترة الحمل فتقويها وتقوية الجنين.

في فترة الرضاعة يجب أن نحث المرأة المرضعة على تناول الكابوريا لإمدادها أيضا بالبروتينات؛ حيث يتواجد السيلينيوم مع أوميجا ثري و الزنك و البروتين و المواد الهامة الغنية للجسد بكافة أطواره والتي تقوي المناعة وتجعل الجسم يقاوم العديد من الأمراض بشكل أفضل.

فوائد الكابوريا  في الوزن

السعرات الحرارية في الكابوريا تجعلها من أهم الأطعمة التي تساعد في انقاص الوزن وتحفز الجسم في تكوين نسب مرتفعة من المعادن والفيتامينات التي يحتاجها الجسد بشكل يومي مثل الدهون والصوديوم وغيرهما من العناصر الغذائية الهامة.

علاقة الكابوريا بالوزن و الكوليسترول و الضغط

يتناول الكثير من الناس الكابوريا استمتاعًا بمذاقها، ولكن هل فكروا بعلاقة الكابوريا بالوزن و الضغط و الكوليسترول؟

تعتبر الكابوريا من الأغذية المحبذة أثناء القيام بانقاص الوزن أو الثبات والمحافظة عليه، ذلك أن تم تناولها بكميات مناسبة لا تتجاوز الحد المطلوب خاصة المشوي منها الذي يحتوي على بروتينات كثيرة الفائدة، حيث تتميز أيضًا بانعدام السكريات، مما يجعلها تفوق أغذية كثيرة للمساعدة في التخسيس و الحصول على جسم مثالي.

كما أن كل شيء يزيد عن الحد ينقلب من صديق لعدو، فالكابوريا كذلك عندما تفرط في تناولها تتسبب في ارتفاع نسبة الكوليسترول، فكل 100 جرام منها يحتوي على 53 مللي جرام من الكوليسترول، لكن تناولها بكميات مناسبة يخفض من نسبة الكوليسترول الضار في الدم مما يساعد القلب والأوعية الدموية وزيادة نسبة الكوليسترول المفيد.

لكن على الجانب المواجه لا ينصح لمرضى الضغط المرتفع بتناول الكابوريا، لأنها تحتوي على الصوديوم الذي يقوم برفع معدل ضغط الدم بسبب زيادة احتباس السوائل أن حصل الإنسان على نسبة من الصوديوم تزيد عن الحاجة اليومية وتتخطاها بفارق ملحوظ، ولكن إن كنت من محبي الكابوريا وفي الوقت نفسه من مرضى الضغط فيمكنك تناولها بكميات بسيطة على مدى فترات زمنية متباعدة دون قلق.

العناصر الموجودة بكل 100 جرام من الكابوريا

كل 100 جرام من الكابوريا يحتوي على عدة مكونات هامة و ضرورية للجسد مثل:

  • دهون 14 جرام أغلبها يكون غير مشبع.
  • بوتاسيوم 261 مللي جرام.
  • صوديوم 1 جرام.
  • بروتين بمقدار 19 جرام والتي تتكفل بتوفير كمية كبيرة من البروتينات التي يحتاجها الجسم بشكل يومي و مستمر.
  • فيتامين أ بمعدل 29 وحدة دولية.
  • كالسيوم بمقدار 85 مللي جرام.
  • ماغنسيوم بمقدار 63 مللي جرام.
  • فيتامين سي بمقدار من 7 إلى 8 مللي جرام.
  • فيتامين ب 6، وكوبالامين.

السعرات الحرارية في الكابوريا  لها فوائد لا حصر لها تتفرع  لتغذي الجسد بالكامل فلا تفرط في تناولها على فترات ولكن بكميات معقولة ومناسبة لاحتياجات جسدك، أخيرًا نتمنى أن نكون قد وفقنا في حديثنا بهذا الموضوع، وأن نكون قد أثرينا معلوماتكم.

 

السابق
فوار لعلاج الشوكة العظمية وطريقة علاجها بمكعبات الثلج
التالي
علاج نشفان الريق لمرضى السكر بـ 11 طريقة فعالة