ألغاز وفوازير

متي عيد الهالوين 2020 وما هي مظاهر الاحتفال به وما قصته

متي عيد الهالوين 2020 وما هي مظاهر الاحتفال به وما قصته

متى عيد الهالوين 2020 ؟

  • إن عيد الهالوين يصادف يوم 31 أكتوبر من عام 2020 ويحتفل به العديد من الدول الغربية، وتنشط في ذلك الأوقات الأجواء والطقوس الخاصة بعيد الهالوين.
  • ويكون ذلك عن طريق الأزياء التنكرية التي يرتديها معظم السكان وخصوصا في الدول الأوروبية، حيث إنهم يحبون ذلك العيد ويقدرونه ويحصرون على ارتداء تلك الملابس.
  • وقد جاءت فكرة الملابس من أسطورة قديمة تقوم بالتحدث على وجوب وضرورة ارتداء كل الناس للأزياء التنكرية في عيد الهالوين.
  • وأيضاً ارتداء الوجود المرعبة، حيث إن ذلك سوف يساهم على إبعاد الأرواح الشريرة عن عالم البشر، كما إنه أيضا يقوم العديد من الناس باستبدال وضع الوجوه المخيفة عن طريق عمل وجوه مرعبة بمستحضرات التجميل.

ما هو عيد الهالوين

  •  إن الغربيون المسيحيون يقوموا كل عام بعمل عيد يسمي عيد الهالوين، وهناك العديد من الأقاويل المختلفة والأفكار حول فكرة وسبب عيد الهالوين.
  • وهذه الأفكار تعتبر مصدر جيد من أجل سيناريوهات العديد من الأفلام الغربية التي يتم عرضها على شاشات التليفزيون، وتنقسم تلك الأفكار بين أفكار جيدة وأفكار سيئة أو أفكار صحيحة كليا وأفكار غير صحيحة.
  • إن عيد الهالوين هو عيد القدسين، وهو عبارة عن اختصار لعشية ويتم الاحتفال به في اليوم الواحد والثلاثين من شهر أكتوبر من كل عام، وهي اليوم الذي يسبق عيد الهالوين مباشراً، ويستمر الاحتفال بعيد الهالوين لمدة ثلاث أيام على التوالي، وأخر يوم من الثلاثة يسمي بيوم الأرواح.
  • إن الاحتفال بعيد الهالوين يكون غير مرتبط بالدين في العديد من الأماكن بالعالم، ومن أمثلة تلك الأماكن هي أمريكا الشمالية، وبعض الدول الموجودة في أوروبا.

تاريخ الهالوين

  • هناك الكثير من الاعتقادات التي تتحدث على أن كلمة هالوين قد تم اشتقاقها من مهرجان مشعور للغاية يدي مهرجان ساهمين (Samhain)، ويتم لفظه (ساه ون)، وهو عبارة عن مهرجان تقوم الشعوب السلتيك بالاحتفال به كل عام قبل أن تظهر الديانة المسيحية، وهؤلاء الشعوب يطلق عليهم في يومنا هذا اسم الكلت.
  • إن تلك الشعوب عاشت وانتشرت في كل أنحاء العالم، ولكن مع الوقت فهو قاموا بالانتقال والعيش في بعض دول العالم المعروفة، حيث إنهم مقيمين في أيرلندا، كورنوال، وأسكوتلندا، بريتاني، ويلز.
  • إن أصول عيد الهالوين ترجع إلى مهرجان سامهين الخاص بشعوب الكلت من أيرلندا ومن بريطانيا القديمة.
  • إن عيد الهالوين يكون موافق الأول من تشرين الثاني، وقد كان دائما هناك اعتقاد إن هذا اليوم يعتبر بداية جديدة للسنه، كما إنه كان يعتبر أيضا إنه بداية لفصل الشتاء، كما إنه هو الطريق الذي تم فيه إعادة القطعان من المراعي، بالإضافة إلى تجديد حيازة الأرض.
  • هناك بعض الاعتقادات والإشارات التي تقول إن في يوم ذلك المهرجان تقوم أرواح جميع من ماتوا مسبقاً بالعودة من أجل أن يزوروا منازلهم.
  • ولذلك يقوموا بوضع النيران على بعض قمم التلال حتى تضيع مواقد النار خصوصاً في فصل الشتاء، حيث بذلك سوف تعمل على إخافة كل الأرواح الشريرة الراغبة في العودة إلى الديار.
  • ويقوموا أيضا بارتداء الأقنعة المرعبة في بعض الأحيان حتى لا تتعرف تلك الأرواح أو الأشباح الذين يؤمنون بوجودها عليهم، وبتلك الطريقة قد بدأ وقت ظهور الغول والساحرات والشياطين والجنيات.
  • وأصبحوا مرتبطين بذلك اليوم ومعتقد أيضا إنه يظهروا به، كما إن في فترة عيد الهالوين تعتبر هي أنسب وأفضل فترة للناس من أجل قراءة البخت.

مظاهر عيد الهالوين

  • إن من أبرز وأشهر مظاهر عيد الهالوين تتمثل في أن كثير من البلدان المسيحية يعتبرونه عيداً رسمياً، ومن أهم تلك البلدان هي بريطانيا، والولايات المتحدة، وكندا، وإيرلندا.
  • وفي عيد الهالوين يتم تعطيل جميع المؤسسات عن العمل من أجل إقامة الاحتفالات، حيث إن السكان في تلك البلدان يعلمون على تزيين بيوتهم.
  • وتزيين البيوت يكون متمثل في إضاءة أو توقيد الشموع، أو يقوموا باستخدام بعض الخضروات من أجل عملها على شكل مصباح منير، ومن أمثلة تلك الخضروات هو قرع العسل.
  • كما يقوم السكان أيضاَ بارتداء بعض الأزياء التنكرية المرعبة والغريبة، ويقوموا بزيارة الكنائس، وبعض الأماكن النائية.
  • أو يقوموا بزيارة بعضهم البعض من أجل الاحتفال، كما إنهم أيضا في بعض الأحيان يقوموا بزيارة القبور من أجل أن يوقدوا الشموع، كما إنهم في ذلك اليوم يقوموا بتناقل بعض القصص وروايات المخيفة والمرعبة التي يكون محور حديثها عن الأرواح الشريرة التي تسكن البيوت أو عن الأشباح والأساطير المرعبة.
  • كما إنهم ينسجون بعض القصص الأخرى والخيالات وذلك لأنهم يعتقدون إن في عيد الهالوين تقوم الأرواح بالانتقال من العالم الخاص بهم إلى عالم الأرض.
  • وحتى يتجنبوا شرها ويتجنبوا اقترابهم منهم فإنهم يقوموا بتناقل تلك الروايات المرعبة حتى ينشروا الخوف والرعب في قلوبهم، وحتى يقوموا بإخافتها.
  • ويخوفونها أيضاَ بالأوشحة السوداء أو بالملابس السوداء أو بالديكور المرعب، أو من خلال ارتداءهم على شكل هيكل عظمى أسود، وبذلك سوف تبتعد عنهم الأرواح، ولن تتعرف عليهم.

قصة عيد الهالوين

  • هناك حديث أخر على إن قصة عيد الهالوين تعود إلى المسيحين الموجودين في إيرلندا حيث إنهم اعتادوا على إن يقوموا بالاحتفال بالخريف في منتصف ليلة الحادة والثلاثين من أكتوبر، ثم انتشر إن المسيحين في إيرلندا كان يؤمنون تماما بوجود إله الموت العظيم، وكان يطلقون عليه أيم سامان.
  • وكان إله الموت سامان يقوم بدعوة كل الأرواح الشريرة التي قد ماتت خلال السنة، والتي كان عقاباً لها على شرها أن تقوم باستكمال حياتها في أجسام حيوانات، حيث إن الناس في ذلك الوقت قد كانوا ينجرفون وراء تلك الأساطير ويصدقونها أو بإخافة البعض بها، ثم من أجل معاقبة تلك الأرواح الشريرة يوقدون ضخمة.
  • ثم يجلسون من أجل مراقبة الأرواح الشريرة، ومن هنا جاءت فكرة عيد الهالوين، ويقوم المحتفلون بارتداء أزياء الأشباح والساحرات.
  • وقد كان عيد الهالوين منذ زمن بسيط للغاية يتم الاحتفال به في الكنيسة معظم الوقت، ولكن في أوروبا ينظر الناس إلي عيد الهالوين على إنه فرصة من أجل المرح والإثارة.
  • وكذلك يعتبرونه فرصة من أجل تناقل قصص الأروح والأشباح وإخافة بعضهم للبعض، وأنتقل من مناسبة من أجل الاحتفال بالخريف إلى مناسبة للخرافات والأرواح والأشباح.
  • وقد قامت شركات الإنتاج والسينما باستغلال هذا الاحتفال وعمل الكثير من أفلام الرعب أو الكوميديا التي تتحدث عن الهالوين، وأيضا يوجد مصانع خاصة بألعاب الهالوين.
السابق
كم عين للذبابة؟ وما هي فصيلتها؟ وكيف تتكاثر؟ ودورة حياة الذبابة
التالي
من هو النبي الذي لم يمت كما ذكر القرآن الكريم