الصحة النفسية

نصائح تساعدك على الالتزام بأخذ دواءك دون أن تنساه

نصائح تساعدك على الالتزام بأخذ دواءك دون أن تنساه

 

الالتزام بتناول الأدوية

يُعد الالتزام بتناول الأدوية أمرًا مهمًا لعلاج الحالات المرضية المؤقتة، وللتحكم في الحالات المرضية المزمنة، والحفاظ على الصحة عامة، ويُعرف الالتزم الدوائي بتناول الأدوية كما وصفها الطبيب؛ في الجرعة الصحيحة والوقت وعدد المرات الذي حدده الطبيب، إذ لا يتبع العديد من المرضى تعليمات الطبيب حول كيفية تناول الأدوية لأسباب مختلفة، كالنسيان أو ظهور بعض الآثار الجانبية أو عدم فهم التعليمات، ويتضمن عدم الالتزام بتناول الأدوية أيضًا التوقف عن تناول الدواء مبكرًا، وعدم تجديد صرف وصفات الأدوية، وتخطي بعض الجرعات، وبالإضافة إلى ذلك أثبتت بعض الدراسات أنّ عدم الالتزام بتناول الأدوية يؤدي إلى زيادة التكاليف وتراجع صحة المرضى.

نصائح تساعدك على الالتزام بتناول أدويتك

تساعدك بعض النصائح على الالتزام بتناول أدويتك وعدم نسيانها، ومن هذه النصائح:

  • حاول أن تتناول دواءك في الوقت نفسه من كل يوم.
  • لا تتردد في الرجوع إلى الطبيب أو الصيدلاني في حال وجود أسئلة ما عن الدواء المصروف لك.
  • تأكد من إحضار ما يكفي من أدويتك عند السفر، بالإضافة إلى الاحتياط بوضع كمية إضافية في حال تأخر العودة.
  • اربط تناول أدويتك بنشاط تفعله يوميًا؛ كتناوله يوميًا قبل الذهاب إلى النوم.
  • حاول أن تقتني علبة حفظ الأدوية الأسبوعية التي تحتوي في بعض أنواعها على أكثر من قسم لليوم الواحد؛ لتسهيل أخذ الأدوية في أوقات مختلفة من اليوم، مثل صباحًا ومساءً، أعد تعبئتها في نفس اليوم من كل أسبوع، كتعبئتها كل يوم أحد مثلًا.
  • ضع جدولًا مخصصًا ليساعدك على تذكر تناول الأدوية في وقتها، وضع إشارة في كل مرة تتناول بها دواءك، وضع الجدول بالقرب من علبة الدواء.

أسباب عدم الالتزام بتناول الأدوية المصروفة

يوجد العديد من الأسباب التي قد تدفعك إلى عدم الالتزام بتناول الأدوية المصروفة لك، وقد تواجه أكثر من سبب في الوقت ذاته، ومن هذه الأسباب:

  • ارتفاع سعر بعض أنواع الأدوية، الأمر الذي قد يمنعك من شرائها.
  • عدم اقتناعك بفعالية بعض أنواع الأدوية.
  • نسيان وقت تناول الدواء.
  • وجود صعوبة في تناول بعض أنواع الأدوية خاصةً الأدوية التي تحتاج للحقن أوالبخاخات.
  • الخوف من ظهور الآثار الجانبية التي قد تكون مزعجة لبعض المرضى.

مَعْلومَة

قد تحدث لكَ بعض المخاطر نتيجة عدم تناول أدويتك، ومن هذه المخاطر:

  • مواجهة بعض المضاعفات الخطيرة، كزيادة فرصة الإصابة بنوبة قلبية عند التوقف عن أخذ حبوب مرض ارتفاع الضغط.
  • عدم النجاح في التخلص من المرض، كما هو الحال عند عدم الاستمرار في تناول المضادات الحيوية، مما يُسبب نشوء مقاومة ضد تلك المضادات.
  • الصعوبة في السيطرة على المرض والتحكم بأعراضه، كظهور بعض نوبات الربو عند عدم الالتزام بأخد البخاخات.
  • ظهور بعض الأعراض الانسحابية، كالتي تحدث عند التوقف عن تناول الأدوية المضادة للاكتئاب.
السابق
تجنب هذه الأطعمة لتحافظ على صحة الكبد
التالي
هل كتلة سرطان الثدي مؤلمة