الخليج العربي

من ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية

من ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية مع استحداثها لقوانين لعبت دوراً بارزاً في علاجها، تسير المملكة العربية السعودية وفق رؤية المملكة 2030، التي يرى فيها مستقبل وتقدم المملكة، لهذا ساهم السير على هذه الرؤية حل الكثير من المشاكل المجتمعية التي يعاني منها المجتمع السعودي، وقام بمعالجتها بالشكل المطلوب.

من ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية

عالجت الحكومة السعودية العديد من المشكلات المجتمعية التي تتواجد في داخل المجتمع السعودي، وذلك من خلال وضع الأنظمة والقوانين المعالجة لهذه المشاكل المجتمعية، والمساهمة في الحفاظ على الترابط الداخلي في المجتمع السعودي، لهذا برز الدور الفعال لحل جميع المشكلات المجتمعية التي قامت بمعالجتها الأنظمة السعودية الجديدة والتي هي كالآتي:

مشكلة مواقع التواصل الإجتماعي

حرصت الحكومة السعودية على حماية أبناء وسكان المملكة من جرائم مواقع التواصل الإجتماعي كالتشهير الذي يمس سمعة الأبرياء على مواقع التواصل الإجتماعي، وقد لعبت الحكومة دوراً بارزاً في محاربة كل مايمثل خطورة على المواطنين في المملكة من خلال قيامها بمايلي:

  • التصدي للمخترقين ومن يقوم بالتشهير بأي مواطن، وإصدار العقوبات التي تصل إلى السجن.
  • عقوبة التشهير على مواقع التواصل الإجتماعي هي غرامة تصل إلى 500 آلف ريال سعودي، مع السجن لمدة عام.
  • عقوبة الإختراق غرامة تصل لثلاثة ملايين ريال سعودي، بالإضافة إلى سجن أربعة سنوات.

لكل فائدة ضرر، وهناك الكثير من الأشخاص الذين يستغلون المواقع الإجتماعية من أجل الإساء للأشخاص عبر الفيديوهات أو الصور، ووضعها على حساباتهم الإجتماعية عبر منصات التواصل الإجتماعي كالسناب شات والفيسبوك، وهناك من يستخدم آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا من أجل ابتزاز الأبرياء.

العنف ضد المرأة

كرم الدين الإسلامي النساء وأمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بالإحسان إليهن والتعامل معهن برفق، وهناك بعض الأشخاص الذين يقومون بتعنيف المرأة، ويتعرضن للضرب والإهانة من قبلهم ويكونوا بمثابة الأخوة أو الأزواج لهن، وقد انتشرت هذه الظاهرة بشكل كبير في المملكة العربية السعودية، لهذا قامت الحكومة بدور بارز لصد العنف الأسري، ومن هذه الأمور مايلي:

  • تم وضع عقوبة على مرتكبي العنف والإساءة ضد الابنة أو الزوجة بالسجن لمدة عام مع دفع غرامة مالية تقدر بحوالي 50 آلف ريال سعودي.
  • اطلاق خط ساخن لنجدة النساء المعنفات وهو الرقم المجاني 1919 ومتاح لإستقبال مكالمات النساء طوال اليوم، وقد ناشدت الحكومة كل امرأة سعودية عدم الصمت على الأذى، وبيان دور الوطن في المحافظة عليها من كل ضرر، وحمايتهن من أي تعنيف ولنشر السلم في المجتمع.

العنف ضد الأطفال من ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية

يتعرض الكثير من الأطفال للضرب من قبل أولياء أمورهم، وهي من الطرق التي يعتبرها الأباء من طرق التربية لتقويم السلوك، وهم لا يعلمون أنها يمكن أن تسبب أذى جسدي أو نفسي، حيث يمكن أن يصل الأمر لإضطرابات نفسية شديدة أو عقدة، وقد انتشرت الكثير من الفيديوهات على شبكة الإنترنت التي تبين مقدار العنف الذي يتعرض له الأطفال في حياتهم في المملكة العربية السعودية، لهذت وضعت الدولة عدد من القرارات بهذا الخصوص وهي كالآتي:

  • اصدار قرار ضد كل معنف للأطفال وفق المادة رقم 13 من القانون السعودي أنه في حالة ضبط جريمة عنف أسري أو إيذاء للأطفال تتم توقيع عقوبة على مرتكبها تصل إلى السجن مع غرامة تقدر ب50 آلف ريال سعودي.
  • إمكانية التبليغ عن عنف ضد الأطفال على الرقم المجاني 1919 الذي يستقبل بلاغات الأطفال ضحايا العنف الأسرية.
  • توفير الرعاية والحماية للأطفال الذين يعتبرون درع الوطن ومستقبله.

قيادة المرأة

بعدما انتشرت الكثير من المطالبات بالسماح للمرأة بقيادة السيارة من أجل القيام برغباتها المختلفة دون الحاجة لزوجها أو سائق، حيث تعتبر هذه المشكلة من أكثر المشاكل الإجتماعية في المملكة، حيث أنه كانت المرأة السعودية الوحيدة في العالم التي يمنع عليها قيادة المرأة للسيارة بحكم الدولة، وعلى ذلك قامت الكثير من الناشطات بتنظيم مظاهرات مطالبة بحقهن في القيادة، حتى العام 2017 بعدما أصدر الملك سلمان بن عبدالعزيز أمراً بإعطاء النساء حقهن في قيادة السيارات، وقد قامت هيئة إدارة المرور بإصدار الرخص لهم في شهر يونيو للعام 2018.

مشكلة البطالة من ابرز المشكلات المجتمعية

تعتبر مشكلة البطالة من المشاكل التي تؤرق الكثير من الدول، وذلك بسبب ازدياد معدلات البطالة فيها، حيث تعاني المملكة العربية السعودية من هذه المشكلة، وقد حاولت قدر المستطاع حل مشكلة البطالة من خلال الإعلان عن قوانين وأنظمة ومشاريع جديدة وقد كانت كمايلي:

  • توطين العديد من الوظائف وسعودتها.
  • انشاء العديد من المشاريع الحكومية كالمدن الصناعية ومدينة نيوم.
  • إعلانها عن وظائف شاغرة في جميع القطاعات.
  • وضع أنظمة توجب على المنشآت القيام بتوظيف العمالة الوطنية بنسب معينة.

وقد ساهمت هذه القرارات بتخفيض نسبة البطالة في المملكة فحسب تقارير عام 2020 أكدت أن معدل البطالة في المملكة العربية السعودية انخفض لما نسبته 15.4% ووصل إلى 14.9% للمواطنين السعوديين.

مشكلة التنمر

مع انتشار المشكلة الإجتماعية التنمر في المجتمع السعودي التي أصبحت على شكل جديد سمي بالتنمر الإلكتروني، أكد الكد الكثير من الأطباء النفسيين أن التنمر الإلكتروني يمكن أن يسبب أزمة نفسية حادة وتحويل الشخص إلى عدواني، لهذا قامت المملكة بوضع عدد من القرارت لحل هذه المشكلة وهي:

  • إضافة بنود جديدة مع لائحة الإرشادات المدرسية، وقد ذكرت فيها أن الطلاب الذي يقوم بالشتم والتلفظ بكلمات مسيئة لزملائه يعرضهم للتنمر ويجب أن يتم عرضه على استشاري نفسي من أجل تعديل سلوكياته، وفي حالة تمادي الطالب بذلك يتم نقله لمدرسة بعيدة كعقاب له.
  • قامت الحكومة بتخصيص رقم مجاني من اجل الإبلاغ عن التعرض للتنمر من خلال الرقم 116111، حيث أشارت الدولة أن عقوبة الإساءة والتنمر قد تصل للسجن لمدة عام مع دفع غرامة مالية.

مشكلة التحرش

ظاهرة التحرش من الظواهر الإجتماعية التي تعاني منها الكثير من المجتمعات، وقد تعرضت الكثير من النساء السعوديات للتحرش والمضايقات والمعاكسات في تعاملاتها الحياتية أو عبر المواقع الإلكترونية بالأخص مواقع التواصل الإجتماعي، وقد قامت الحكومة بالمملكة العربية السعودية بحل هذه المشكلة من خلال مايلي:

  • القيام بإصدار بيان بسجن المتحرش لمدة خمسة سنوات ودفع غرامة مالية بقيمة 300 ألف ريال سعودي.
  • في العام 2021 الجاري تم إضافة الدولة مادة أخرى لقانون العقوبات تسمح من خلالها بحق المجني عليه إعلان قضيته واسم الجاني في الصحف اليومية.
  • كما تم حماية المراة من التحرش الإلكتروني، وتم إصدار عقوبة بأنه في حالة ثبوت حالة التحرش عبر الرسائل النصية أو الصوتية أو عبر الصور ومقاطع الفيديو الخادشة للحياء أنه يتم عقوبة المجرم بالسجن عامين وعقوبة تقدر ب100 أف ريال سعودي، وذلك للحفاظ على النساء وحمايتهم لكي يستطيعوا العيش بإطمئنان وأمان في داخل ربوع الوطن.

حل المشكلات المجتمعية ومعالجتها من قبل الانظمة السعودية ساهم في إنضباط المجتمع وجعله سليما وميسراً للحياة، حيث أصبتت الأنظمة نجاحها الكبير في معالجة المشاكل المجتمعية المختلفة، كما ساهمة هذه الأنظمة في الحد من الفساد وانتشار الفوضى، وبالتالي توفرت حياة أمنة للمواطنين وتطور المجتمع، واصبح استقرار حياة المواطن من الأشياء التي زادت كفاءتها بشكل كبير.

هذه كافة المعلومات بخصوص من ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية والتي أجبنا عنها بشكل كامل، لكي يتسنى لجميع الأشخاص الإطلاع عليها.

السابق
ما هي اكبر جزيرة بالكويت
التالي
قول سمع الله لمن حمده ركن أم واجب

اترك تعليقاً