الصحة النفسية

أكلات تشبع ولا تزيد الوزن

أكلات تشبع ولا تزيد الوزن

 

الأكل وزيادة الوزن

يؤدي تناول الكثير من الطعام إلى تزويد الجسم بعدد أكبر من السعرات الحرارية التي تتراكم على شكل دهون وتؤدي إلى زيادة في الوزن، لكن نوعية السعرات الحرارية المأخوذة من الطعام أو الأكل تلعب دورًا في زيادة خطر الإصابة بزيادة الوزن؛ فمثلًا من المعروف أن الأطعمة التي تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية على شكل دهون هي غير مناسبة لتخسيس الوزن، وقد تتسبب في زيادة خطر الإصابة بالكثير من الأمراض، بينما تشتهر الأكلات التي تحتوي على سعرات حرارية على شكل بروتينات بكونها مناسبة لتخسيس الوزن كونها مشبعة للغاية، لكن للأسف فإن الكثير من الأكلات الغنية بالبروتينات أيضًا غنية بالدهون، وهذا يستدعي توخي الحذر عند اختيار الأطعمة الغنية بالبروتينات والعناصر الغذائية الأخرى عند الرغبة بخسارة المزيد من الوزن.

أكلات مشبعة ولا تزيد الوزن

يوجد الكثير من أنواع الأغذية المشبعة والمفيدة التي لا تتسبب بزيادة كبيرة في الوزن، ومنها:

  • الشوفان: يحتوي على نسبة كبيرة من الألياف الطبيعية، والبروتينات، والنشويات، التي تساعد على الإحساس بالشبع لفترة أطول، ويحتوي على الكثير من المواد الغذائية المفيدة لصحة الإنسان، مثل فيتامين هـ، وفيتامين ب1، وفيتامين ب2، وفيتامين ب3، وحمض الفوليك، كما يحتوي على بعض المواد المعدنية الهامة، مثل: الكالسيوم، والحديد، والزنك، والمنغنيز، ويُعد خاليًا من مادة الغلوتين، ومن فوائده الآتي:
    • يستخدم في الحميات الغذائية لمحاربة الوزن الزائد.
    • المحافظة على نسبة السكر الطبيعية في الدم.
    • يحمي القلب والقولون.
    • يستخدم في تحضير الأقنعة للبشرة.
    • يحتوي على الكثير من المواد المضادة للأكسدة.
    • يضبط ضغط الدم.
  • الأفوكادو: يتميز الأفوكادو باحتوائه على نسبة جيدة من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة التي تحافظ على صحة القلب، ويحتوي كذلك على بعض البروتينات النباتية، ويستخدمه النباتيون كبديل عن اللحوم في الشطائر والسلطات؛ بسبب احتوائها على دهون عالية، وهي أساسية في الأطباق النباتية، ويحتوي الأفوكادو أيضًا على المغنيسيوم، والبوتاسيوم، والنحاس، وفيتامين ك، وفيتامين ج، والفولات، وفيتامين هـ، كما يحتوي كذلك على الألياف والبروتينات وعلى نسبة عالية من السعرات الحرارية، لكنه يبقى مناسبًا لخسارة الوزن بسبب تحفيزه على الشعور بالشبع.
  • السلمون: يحتوي السلمون على الكثير من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم؛ كالأوميغا 3، وفيتامين ب12، وفيتامين د، والبوتاسيوم كما أنه مصدر أساسي للحصول على البروتين، وهو غني بالأحماض غير المشبعة وهذا قد يجعله مناسبًا لتخسيس الوزن.
  • الأرز البني: هو الأرز الأبيض غير المقشر الغني بالألياف، إذ إن هذه الألياف مهمة جدًا لصحة الإنسان ولا بد أن يحتوي النظام الغذائي عليها، وهو مرتفع القيمة الغذائية وغني بالمنغنيز على وجه التحديد، ويحتوي الأرز البني على معادن مهمة لصحة الإنسان؛ كالفسفور، والزنك، والحديد، والنحاس، والكالسيوم، وهو غني كذلك ببعض أنواع مضادات الأكسدة المفيدة للجسم.
  • الإجاص: إنّ تناول حبات من الإجاص أو الكمثرى يُساهم في حصول الجسم على نسبة قليلة من السعرات الحرارية والكثير من الألياف الغذائية، وهذا يؤدي في المحصلة إلى شعور الفرد بالشبع والامتلاء أكثر وبالتالي خسارة للوزن.
  • الجريب فروت: يعدّ الجريب فروت مصدرًا جيدًا لفيتامين ج، ويحتوي على كمية كبيرة من الألياف الغذائية التي تجعل الجسم يشبع بسرعة، وبالتالي ينقص الوزن، إضافةً لكونه يحتوي على مواد مضادة للسرطان، ومن فوائده أيضًا ما يلي:
    • مساعدة الجسم في تأييض البروتين بفعالية أكبر.
    • يُساعد على التئام الجروح.
    • يُعزز وظائف الأعصاب الخاصة بتحريك العضلات.
    • يمنع بعض أنواع السرطانات.
    • قد يساعد في الحدّ من إنتاج الكوليسترول الضار، لكن الدراسات غير كافية لتأكيد ذلك.
  • البرتقال: وهو غني بالألياف الطبيعية التي تساعد على الشعور بالشبع طوال النهار، ويمكن تناول البرتقال بطرق متنوعة، كما تحتوي البرتقالة الواحدة ذات الحجم المتوسط على 61 سعرة حرارية تقريبًا.
  • العدس: وهو مصدر مهم للبروتينات والألياف الغذائية، لكنه يحتوي على نسبة قليلة للغاية من الدهون، وهذا ما يجعل العدس بديلًا مثاليًا عن تناول اللحوم، كما يحتوي كذلك على عناصر غذائية كثيرة؛ كالحديد، والفسفور، وحمص الفوليك، والألياف الغذائية.
  • الشكولاتة السوداء الداكنة: أشارت أحد الدراسات التي نشرت عام 2014 إلى إمكانية أن تكون الشوكولاتة السوداء أو الداكنة من بين الأطعمة المناسبة لمحاربة السمنة وليس العكس كما يعتقد عامة الناس، وقد ارجعت سبب ذلك إلى احتواء الشوكولاتة السوداء على نسبة عالية من مركبات البوليفينول التي لها آثار إيجابية فيما يخص الشعور بالشبع وامتصاص أو هضم الكربوهيدرات والدهون.
  • جبنة الفيتا: تحتوي على أحماض تخفض الدهون في الجسم، كما أن نسبة السعرات الحرارية الموجودة فيها تبقى أقل بكثير من أنواع أخرى من الجبنة.

مشروبات لا تزيد الوزن

يتحدث الخبراء عن وجود بعض المشروبات التي يُمكن التعود على شربها دون القلق حول إمكانية أن تتسبب في زيادة الوزن، منها الآتي:

  • الماء: يخلو الماء من أي سعرات حرارية، لكنه يُساهم في إتمام الكثير من العمليات الأيضية والفسيولوجية داخل الجسم ويطرد السموم أيضًا، كما يسهل الحصول عليه، وقد يكون من الأنسب التركيز على شربه بدلًا عن شرب المشروبات السكرية المليئة بالسعرات الحرارية.
  • الشاي: ربطت الكثير من الدراسات بين شرب الشاي الأخضر والأسود وانخفاض خطر الإصابة ببعض الأمراض؛ كالسكري وأمراض القلب والشرايين، كما أكدت دراسات أخرى على إمكانية أن يكون الشاي من بين المشروبات التي تُساهم في خسارة المزيد من الوزن بسبب احتوائه أصلًا على كمية لا بأس بها من الكافيين ومركبات أخرى.
  • مشروب الزنجبيل: يتميز الزنجبيل بخواصه المضادة للالتهابات، ويمكن إضافته للماء الدافئ لتحضير مشروب ساخن ومفيد، لكن إضافة الكثير من السكر إلى مشروب الزنجبيل سيؤدي بالطبع إلى زيادة الوزن، وعلى أي حال تمكنت أحد الدراسات من الكشف عن إمكانية استعمال مشروب الزنجبيل لزيادة الشبع وتحفيز الجسم على حرق المزيد من السعرات الحرارية.
  • مخفوقات البروتينات: على الرغم من أن مخفوقات البروتينات لا تحتوي على جميع العناصر الغذائية المتوازنة، إلا أنها تبقى مفيدة لغرض خسارة الوزن؛ بسبب تحفيزها الجسم على الشعور بالشبع لفترة طويلة، لكن يجب اختيار المخفوقات التي لا تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية.

نصائح لتجنب زيادة الوزن

يوجد الكثير من النصائح والخطوات البسيطة التي يُمكن اتباعها لتجنب زيادة الوزن، منها الآتي:

  • الالتزام بتناول وجبة الإفطار الصباحية في كل يوم؛ لأن ذلك يُقلل من فرص الشعور بالجوع والحاجة لتناول الأطعمة السيئة أثناء النهار.
  • التعود على تناول وجبات الطعام اليومية في أوقاتها المحددة.
  • التركيز على تناول الأطعمة، والخضروات، والفواكه الغنية بالألياف الغذائية التي ذكرت سابقًا؛ كالشوفان والعدس.
  • تجنب شرب المشروبات الكحولية؛ لأنها تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية.
  • التركيز على شراء وتخزين الأطعمة الصحية داخل المنزل، وليست الأطعمة السيئة.
  • استخدام أطباق صغيرة الحجم عند تقديم الطعام.
السابق
أعراض الصداع المستمر
التالي
الإفراط في الطعام يضعف أي حواس